Category: Purity (Tahaarah)
Fatwa#: 40881
Asked Country: United States

Answered Date: Aug 12,2018

Title: Is it okay to sprinkle water on my pants if I they are najis?

Question

Assalamuwalakum warahmatullahi wabarakatuhu, My question is regarding madhiy (pre-ejaculate) fluid. If one is to "leak" such a fluid in their garments, then of course it leaves a stain. I am aware of the rulings regarding how to wash my private parts and to sprinkle water on my garments, but I have a confusion regarding two things. I am having great doubts so I hope by Allah (Swt)'s permission you can help me alleviate these by enlightening me with knowledge. 1. The scholars mention a hadith which mentions that a "handful of water" would suffice to splash on the impacted area. However, is it okay to just wet some of my fingers and sprinkle droplets over the area if it is a small amount as long as there is water on the stain? What I mean to say is, is it fardh to use a handful of water IN ALL SITUATIONS, or can the amount of water be at my discretion? Because from my understanding "sufficient" could mean a handful serves as the bare maximum one should go to the extent of. 2. If I have had madhiy leak onto my garments, and I sweat a lot, causing my garment to become wet, will the "najasah" of madhiy spread to my outer garment (pants) due to the wetness caused by sweat, or is ONLY the location of the stain regarded as najis until cleaned? Jazakullah Khair

Answer

In the Name of Allah, the Most Gracious, the Most Merciful.

As-salāmu ‘alaykum wa-rahmatullāhi wa-barakātuh.

If one’s clothes have been stained by madhi and the stain is larger than the size of one’s palm, one’s clothes will be considered impure. The stain must be washed until one is sure the impurity has been removed.[1]

If your impure garment is wet due to sweat and the effect of the wetness can be seen on the outer garment, it will be considered impure and must also be washed until one is sure the stain is removed.[2]

 

And Allah Ta’āla Knows Best

Mizanur Rahman

Student, Darul Iftaa

UK

 

Checked and Approved by,
Mufti Ebrahim Desai.

 

 


[1] الهداية شرح بداية المبتدي، برهان الدين أبي الحسين علي بن أبي بكر المرغيناني (المتوفى:593هـ)، ادارة القرآن والعلوم الاسلامية، كراتشي، باكستان (1/239-238)

البداية: وقدر الدرهم وما دونه من النجس المغلظ كالدم والبول والخمر وخرء الدجاجة وبول الحمار جازت الصلاة معه وإن زاد لم تجز "

الهداية: وقال زفر والشافعي رحمهما الله: قليل النجاسة وكثيرها سواء لأن النص الموجب للتطهير لم يفصل ولنا أن القليل لا يمكن التحرز عنه فيجعل عفوا وقدرناه بقدر الدرهم أخذا عن موضع الاستنجاء، ثم يروى اعتبار الدرهم من حيث المساحة وهو قدر عرض الكف في الصحيح ويروى من حيث الوزن وهو الدرهم الكبير المثقال وهو ما يبلغ وزنه مثقالا وقيل في التوفيق بينهما إن الأولى في الرقيق والثانية في الكثيف وإنما كانت نجاسة هذه الأشياء مغلظة لأنها ثبتت بدليل مقطوع به،

 

حاشية الطحطاوي على مراقي الفلاح شرح نور الإيضاح، أحمد بن محمد بن إسماعيل الطحطاوي (متوفي 1231هـ)، دار الكتب العلمية، بيروت، لبنان، الطبعة الأولى (ص: 161-162)

المراقي: (و) يطهر محل النجاسة (غير المرئية بغسلها ثلاثا) وجوبا وسبعا مع الترتيب ندبا في نجاسة الكلب خروجا من الخلاف (والعصر كل مرة) تقديرا لغلبة الظن في استخراجها في ظاهر الرواية

الطحطاوي: (تقدير الغلبة الظن) أي بالغسل ثلاثا والعصر كذلك لسكنه ليس بتقدير لازم عندنا وإنما العبرة لغلبة الظن ولو بما دون الثلاث كما في غاية البيان وبه يفتي كما في البحر عن منية المصلي حتى لو جرى الماء على ثوب نجس وغلب على ظنه أنه طهر جاز استعماله وإن لم يكن ثم غسل ولا عصر كما في التبيين والبناية وفي السراج اعتبار غلبة الظن مختار العراقيين والتقدير بالثلاث مختار البخاريين والظاهر الأول أن لم يكن موسوسا وإن كان موسوسا فالثاني كذا في البحر ثم العبرة لغلبة ظن الغاسل لأنه هو المباشر إلا ان يكون الغاسل غير مميز فيعتبر فيه ظن المستعمل.

 

[2] حاشية رد المحتار على الدر المختار: شرح تنوير الأبصار في فقه مذهب الإمام أبي حنيفة النعمان، محمد أمين الشهير بابن عابدين (المتوفى: 1252هـ)، أيچ أيم سعيد كمبني، كراتشي، باكستان (6/ 733)

الشامية: وقال قاضي خان في فتاواه: إذا نام الرجل على فراش فأصابه مني ويبس وعرق الرجل وابتل الفراش من عرقه إن لم يظهر أثر البلل في بدنه لا يتنجس جسده، وإن كان العرق كثيرا حتى ابتل الفراش ثم أصاب بلل الفراش جسده وظهر أثره في جسده يتنجس بدنه،

 

فتاوی محمودیۃ، مفتی محمود حسن گنگوہی (المتوفى:1416هـ)، جامعۃ فاروقيۃ، کراچی، پاکستان (5/263)

عنوان ص: 262 – کيا ناپاک خشک بستر پر ليٹنے اور پسينہ کی بو کپڑوں ميں آنے سے کپڑے ناپاک ہو جائيں گے؟

سنن الترمذي ت شاكر، أبو عيسى محمد بن عيسى بن سَوْرة الترمذي، (المتوفى: 279هـ)، شركة مكتبة ومطبعة مصطفى البابي الحلبي، القاهرة، مصر (1/ 197)

حدثنا هناد قال: حدثنا عبدة، عن محمد بن إسحاق، عن سعيد بن عبيد هو ابن السباق، عن أبيه، عن سهل بن حنيف، قال: كنت ألقى من المذي شدة وعناء، فكنت أكثر منه الغسل، فذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم، وسألته عنه، فقال: إنما يجزئك من ذلك الوضوء، فقلت: يا رسول الله، كيف بما يصيب ثوبي منه، قال: يكفيك أن تأخذ  كفا من ماء فتنضح به ثوبك حيث ترى أنه أصاب منه،

 

تحفة الألمعي شرح سنن الترمذي، مفتي سعيد أحمد پالنپوری، زم زم پبلشرز، کراچی، پاکستان (1/386)

DISCLAIMER - AskImam.org questions
AskImam.org answers issues pertaining to Shar'ah. Thereafter, these questions and answers are placed for public view on www.askimam.org for educational purposes. However, many of these answers are unique to a particular scenario and cannot be taken as a basis to establish a ruling in another situation or another environment. Askimam.org bears no responsibility with regards to these questions being used out of their intended context.
  • The Shar's ruling herein given is based specifically on the question posed and should be read in conjunction with the question.
  • AskImam.org bears no responsibility to any party who may or may not act on this answer and is being hereby exempted from loss or damage howsoever caused.
  • This answer may not be used as evidence in any Court of Law without prior written consent of AskImam.org.
  • Any or all links provided in our emails, answers and articles are restricted to the specific material being cited. Such referencing should not be taken as an endorsement of other contents of that website.